السبت، 28 فبراير، 2009

الـكـذب على الطريقة الصهيونية





الـقـول أن الـصـهـايـنـة هـم أكـذب الـمـخـلـوقـات عـلـى وجـه

الأرض هـو قـول صحيح ليس فيه أي مـبـالـغـة أو تـجـنّ ٍ عـلـى

هـؤلاء الـقـوم . و هـو نـتـيـجـة واقـعـيــة , ليس فيها أي عـنـصـرية

تـجـاه هـؤلاء الـعـنـصـريـون .

فـي الـعـدوان الـهـمـجـي الأخـيـر عـلـى غـزّة , كـان الـمـسـؤولين

الصهاينة , مـن أصغر محلل أو ناطق باسم عـصـابـات اسرائيل

المسماة ( جيش ) حتى أكبر مسؤول في الـكـيـان , يخرجون على

الشاشات , يكون جزء من الشاشة ينقل القصف الفوسفوي مباشرة

على الهواء , و جثث الشهداء من الأطفال و النساء و الشيوخ

مـلـقـاة في الشوارع , و يقول المسؤول في ذات اللحظة , أن

( جيش الدفاع الإسرائيلي ) لا يستهدف المدنيين مطلقاً , و لا يمكن

له أن يستخدم أسلحة محرمة , كـان الـمـذيع أو المذيعة على قناة

الجزيرة يـقطع حديث المجرم الصهيوني و يـنـبـّـهـه إلى الـصـور

الحـيـّـة . دون أي نتيجة , يتابع المسؤول كلامه عن الجيش

الرحـوم بـأعدائه . ثـم يخرج إيهود باراك صاحب التاريخ الإجرامي

الطويل و المشين . ليقول جهاراً نهاراً , أن ( الجيش الإسرائيلي )

هو من أكثر جيوش العالم أخلاقـيــة !!! و بعد يوم واحد أو في

نفس اليوم , يخرج باراك نفسه لـيـُـفـاخـر أمام ( الشعب ) الإسرائيلي

بـأنه الأحـق بقيادة إسرائيل من لـيـبرمان , لأنّ ليبرمان لم يـقـتـل

العرب كما فعل هـو , و لذلك هو غير جدير بقيادة اسرائيل رغم

تطرفـّـه الـذي يـبـلغ أقصى الحدود .

بـيـريـز رئيس ما يسمى بـإسـرائيـل , يخرج على الشاشات و ينكر

بشكل قاطع أن يكون ( الجيش ) الإسرائيلي قد قـتل مدنيين .

في حالة اسرائيل , هناك دائما قـاتـل وهـمـي هـو الـذي يقـتل

المدنيين . قـاتـل يـقـود الطائرات الإسرائيلية بدل الجنود الصهاينة

و يضغط على الزناد و يـقـتـل و يـدمـّـر و يقصف بالأسلحة المحرمة

لكنه ليس اسرائيلياً .. قطعاً ليس جندياً اسرائيلياً , مـن هـو؟ لا أحد

في اسرائيل يعرف الجواب . حـتـى حـيـن يـخـرجـون فـي الـيـوم

الـثـانـي لـيـتـفـاخـروا مـن مـنـهـم قـتـل الـعـرب أكـثـر مـن الاّخـر .

هـذا مـوضـوع اّخـر , غـيـر مطروح أثـنـاء الـقـتـل و ساعة تـنـفيذ

الجريمة . حـتـى لـيـفـنـي . عـاهـرة الـمـوسـاد . أصـبـحـت تـفـاخـر

بـبـلـطـجـيـتـهـا ( الوصف هي من اسـتـخـدمـه ) ضـد العرب .

أذكـر أن الـقـذر المعتوه جورج بوش حين اجتاح العراق كسلفه هولاكو ( هولاكو

كان أشرف من بوش , هولاكو كان دموياً صريحاً و لم يكن كاذباً كهؤلاء )

استطاع الجيش العراقي أن يـأسر عدة جنود أمريكيين معظمهم من

المرتزقة الأفارقة , و وضع صورهم على الشاشات , فخرج بوش

يومها ليقول أنّ هذا لا يجوز , لا يجوز مـقـاومـة و أسـر الجنود الغزاة

لأنّ هؤلاء في مهمة إنسانية مقدسة , هؤلاء جاؤوا ليحرروا لا ليقـتلوا

و يدمروا , في حين كانت قاذفاتـه تـقـتل مئات العراق على مدار الساعة .

بوش منافق , لكنه لا يعـدو أن يكون تلميذ تافـه في مدرسة الكذب

الصهيونية .

عـنـد الإجتياح الصهيوني للبنان عام 82 كان الصهاينة يقصفون

الأحياء المدنية في بيروت , و المستشفيات في صيدا و بيروت

تحديداً , و بالفوسفور ( استشهد مئات المدنيين في تلك الفترة

في المستشفيات و المدارس ناهيك عن البيوت , و هناك شهادات

لأطباء عن أطفال يحترقون بالفوسفور , شهادات مروّعة لا يمكن

احتمالها ) و كان الصهاينة وقتها ينفون أي قصف على الأحياء

المدنية أو على هـذه المؤسسات , حتى عندما كنت تـشـيـر بـيـديـك

إلى طائرة اسرائيلية رمت حمولتها فوق حي سكني أو مدرسة أو

مستشفى , وتــُـريها للضابط الصهيوني أو المسؤول أثناء قيامها بالقصف

كان يقول لك , نحن لا نقصف ( اتصل روبرت فيسك بأريـيل شارون

و قال له : لماذا تقصفون الناس , لماذا تقصفون المدنيين , ردّ

شارون بأن هذا الأمر غير صحيح , قال فيسك بأنه يراه بعينيه الان

من النافذة , ردّ شارون بـأنهم لا يقصفون أبداً , مـدّ فيسك سماعة

الهاتف من النافذة و قال له : هل تسمع ؟ إني أرى و أسمع , ردّ

شارون : ما هذه المكالمة التي تــُـخرج فيها السماعة من النافذة ؟

و أغلق الخط ) .

يـقـتـل الجيش الإسرائيلي عشرات الأطفال و النساء في قانا أو

غزة أو أينما شئت ( لا يوجد بقعة عربية طالتها قـذائف إلـه بني

اسرائيل إلاّ و حدث فيها مجازر مروعة ) ثم تخرج مظاهرة من

عشرين شخص في تل أبيب ضد الحرب , فـيـلـتـهـي الإعلام

العربي عن المجزرة و يتحدث عن المظاهرة الحضارية التي

تـفـضــّـل و أنـعـم بـهـا أهل القاتـل عـلـيـنـا نـحـن ( المتخلفـين )

و يخرج المـثـقـفـون العرب الجدد ( و هم أحـقـر من المحافظين

الجدد ) ليتكلموا عن ديمقراطية اسرائيل , مقابل ( قمع و ظلامية)

حماس و حزب الله . أستغرب لماذا لا تمارس حماس و حزب

الله قمعها و ظلاميتها على هؤلاء , في حين هؤلاء ـ المثقفون ـ

أنفسهم لا يجرؤون على فتح فمهم و نـقـد أولياء نعمتهم الـذين

يسمحون لهم بالظهور على شاشات عربية لا يعرف أصحابها

الفرق بين الديمقراطية و البـيروقراطية و لا بين رعاية الرعيّة من

الشعب و رعاية الأغنام .. ( توضع صورة سعد الحريري في إطار

واحد مع صورة داعي الإسلام الشهال السلفي و الجدير بالذكر

أن سعد الحريري يقود تيار يحمل اسم ( المستقبل ) . السلفية

و المستقبل في إطار واحد ) .

إذا كان الصهاينة قد تفوقوا على كلّ المخلوقات في الكذب و النفاق

فـإن السياسيين العرب قد تفوقوا بالـوضـاعـة على الصهاينة

و المخلوقات الأخرى أجمعين . و يمكن لو أردت الكتابة عن هذا

الأمـر بدلائله الاّن , لكتبت عشرة اّلاف صفحة دون أن أنتهي

من وصفهم .

لكن ما لـفـت نـظـري قي الـفـتـرة الأخيرة , هـو أنّ بعض العرب

أصبحوا يتبعون المنهج الصهيوني في التعامل ( الكذب عينك عينك )

يـخـرج الرئيس ( الخالد أبـد الدهـر ) حسني مبارك و بـلـهـجـة

عسكرية قـويـة ( عسكرية بالمعنى العربي لا بالمعنى ـ العسكري ـ )

و يـوجـّـه الإتهامات للديماغوجيـين و الأنذال من الشعوب العربية

الـذين يقولون أن مـصـر لا تفتح معبر رفح . و يـُعـيـد و يـكـرر

يوماً بعد يوم بـأن المعبر مفتوح ( لدرجة أني شككت حتى بالشهداء

الفلسطينيين و ظـنـنـت أنهم أرادوا الموت قصداً لكي يـُـحرجوا مبارك )

تـذهـب الكاميرا و اّلاف المصريين و العرب و الأجانب إلى المعبر

و يـقـفـوا هناك لأيام و ليال حتى يتعبوا , يـقـبّـلـوا أيادي رجال

مبارك هناك لكي يسمحوا لهم بالدخول دون جدوى , فلسطينيون

على الجانب الاخر يستنجدون لفتح المعبر دون جدوى , و مبارك

يخرج و يقول أن المعبر مفتوح . و أظـنّ أنك لو أخذت الرئيس

مبارك من يده إلى المعبر , و قلت له : انظر إن المعبر مـغـلـق .

لقال لك : انظر جيداً إنه مفتوح على مصراعيه .

أتـمـنـى عـلـى الأخوة في المقاومة الفلسطينية أن يعتمدوا هـذا

الإسلوب ( أعرف أن كلّ الأساليب غير ناجعة مع هذا العدو وأصدقائه

العرب ) و أن يقصفوا و يخرجوا مباشرة ليعلـنوا أن لا علـم لهم

و لا خبر , و أنّ أيـاد ٍ خفية هي التي تقوم بـالـقـصـف كما تفعل مع

الإسرائيليين . و لا بـأس أن يفعلوا مثل محمود عباس ( الـذي

يفـتـخـر أنه لم يحمل سلاحاً في حياته , في حين هو قائد منظمة

التحرير الفلسطينية ـ تحرير ماذا إذا كنت تـسـتـعـرّ من الأسلحة ؟ )

و يـصفوا هـذه العمليات ضد الصهاينة بالعمليات الإجرامية .

طـبـعـاً أنا أدرك أن هـذا الأمر مرفوض في أخلاقيات المقاومة

التي تفتخر بمقاومتها و بشهدائها و بـأفعالهم و بطولاتهم .

لـكـن لا بـأس . جـرّبـوا هـذا الأمـر , اقـصـفـوا و تـسـائـلـوا

مـن الـذي يـقـصـف .

بـصـراحـة , عـنـدمـا تـمّ إطلاق الصواريخ من جنوب لبنان

قبل فترة , و أنـكـر الجميع مسؤوليتهم , أعجبني الـوضـع .

قـاتـِـلـوا ( أحـيـانـاً حسب الظروف السياسية ) بالطريقة

الصهيونية . اقـتـلـوهـم بـكـذبـتـهـم . لا بـكـذبـة محمود

عباس طـبـعـاً . حين يقول أنه قائد منظمة التحرير الفلسطينية .

الـرجـل لا يـمـلـك قـيـادَ نـفـسـه حـتـى يـقـود مـنـظـمـة تـحـريـر

و فـلـسـطـيـنـيـة أيـضـاً !! يـا لـسـخـريـة الـتـاريـخ .

رحـم الله الـحـكـيـم جـورج حـبـش .




جـو غـانـم





11