الخميس، 23 أبريل، 2009

مـزامـيـر حـنــّـا السـكـران 9





حـنــّا يـقـيـس الـلـيـل بـخـطـوات ٍ مـنـتـظـمـة

يـرسـم نـقـطـة ً افـتـراضـيـّـة لــبـدايـة افـتـراضـيـّـة

فـوق الـرأس الإفـتـراضـي لـلـعـتـم , ثـم يـضـع طـرف كـعـب

حـذائـه فــوق الـنـقـطـة .. و يـبـدأ الـعـدّ :

خـطـوة .. خـطـوتـان .. ثـلاث .. أربـع .........

يـتـعـبُ حـنــّـا .. و الـعـتـم لا يـنـتـهـي .

عـتـمٌ يـلـوح مـن خـلال الـعـتـم

قـرأ حـنـــّـا فـي الـكـتـب أنّ الـصـبـاحـات

تـبـدأ عـنـد انـتـهـاء الـلـيـل و انـصـراف الـعـتـم .

لـكـن أحـداً لـم يـقـلْ أو يكتب أن الـطـريـق إلـى الصباح يـُـقـاس

بالـخـطـوة .. بـل بالـسـاعـة .

ــ بـل بالـجـزمــة يـا حـنــّــا !!

ــ اخـرس يـا كـلـب

ــ كـمـا تـشـاء ... لـكـنّ لـيـلـكـم الـطـويـل هـذا , فـــُـرضَ بالجزمة

و قــِـيـسَ بالـجـزمـة , و زُنــّــر بالـجـزمـة .

عـلـيـكـم الـتـخـلـّـص مـن الـجـزمـة

تـلـك أوّل خـطـوة نـحـو الـصـبـاح .

ــ انـتـظــر .... و كـم مـقـاس الـجـزمـة ؟؟

ــ اثـنـان و عـشـرون

ــ و مـن أنـت ؟؟ و كـيـف عـبـرتَ إلـى مـكـنـونـات نفسي , صـوتـك

مـخـتـلـف عـن ذاك الـصـوت الـذي يـخـاطـبـنـي مـن داخـلـي

و يـقـاطـعـنـي و يـجـلـدنـي دائـمـاً .

ــ أنـا هـتـلـر

ــ هـتـلــر !!!! عـمـتَ مـسـاءً أيـهـا ..... الأعـرابـيّ .





جـو غـانـم ( وهـو مـحـمـوم )


11