الاثنين، 13 أكتوبر، 2008

المجانين ..و لـذة العيش

ــ غــريــب

ــ مـا هـو الـغـريـب ؟

ــ الـعـمـلـيـات الـتـي تـحـصـل ضـد المـسـيـحـيـيـن فـي الـعـراق هـذه الأيـام

تـرحـيـلـهـم .. و تــدمـيـر دور عـبـادتـهـم .

ــ و مـالـغـريـب فـي ذلــك ؟

ـ ألا تـرى أيّ غـرابــة فـي الأمــر ؟؟؟

ــ أبـداً .. و لـو لـم يـحـصـل ذلـك .. لـكـنـت اسـتـغـربـت جـداً .

ــ أوضـح لـو سـمـحـت ..

ــ هـل تــعـرف شـيـئـاً عـن مـسـألـة اخـتـيـار الـعـدو ؟

يـعـنـي لـمـاذا نــُـصـنــّـف فـلانــاً مـن الـنـاس . أو تـلـك الـجـهـة . فـي

خـانـة الأعـداء .

ــ هـذا شـيء بـديـهـي .. لا أحـد يـتـخـذّ عـدوّاً دون سـبـب وجـيـه

و مـنـطـقـيّ .. و عـلـى الأغـلـب تـكـون أسـبـاب كـثـيـرة .. لا سـبـب واحـد .


ــ أنـت تـتـكـلــّـم عـن الإنـسـان الـعـاقـل ؟ الـطـبـيـعـي ؟ ألـيـس كـذلـك ؟

ــ بالـتـأكـيـد .

ــ جـيـّـد .. الـعـراق يـحـكـمـه الـجـنـون .. مـن أقـصـاه إلـى أقـصـاه .

الـمـنـطـقـة بــرمـّـتـهـا يـحـكـمـهـا الـجـنـون .. سـيـاسـيـّـاً .. و اجـتـمـاعـيـّاً

فـي أحـيـان كـثـيـرة .. نـحـن نـعـيـش وسـط " عـصـفـوريــّـة " مـارسـتـان

كـبـيـر .. فـيـه مـجـانـيـن كـثـر .. و فـيـة قـلــّـة مـن الـعـقـلاء ..وجـدوا

أنـفـسـهـم داخـل هـذه الـعـصـفـوريـّـة .. و لا يـجـدون مـن يـصدّق أنـهـم

عـقـلاء .. لـيـسـمـع كـلامـهـم و يـأخـذ بـه .. تـمـامـاً كـالـذي كـنـّـا نـراه

فـي الأفـلام الـقـديـمـة .. حـيـن يـتـاّمـر بـعـض الأشـخـاص الأشـقـيـاء

عـلـى شـخـص عـاقـل و شـريـف و يــُـدخـلـوه مـسـتـشـفـى الـمـجـانـيـن

و هـنـاك يـجـنّ الـرجـل بالـفـعـل بـعـد فـتـرة مـن مـعـاشـرتـه لـنـزلاء

الـمـسـتـشـفـى و مـن كـثـرة حـقـنـه بالأدويـة الـعـصـبـيـة . و مـن هـول

مـا يــراه .

لا مـنـطـق فـي الـعـراق يـا صـديـقـي .. كـي يـعـرف هـؤلاء كـيـف

يـأخـذوا بالأسـبـاب و يـخـتـاروا عـدوّهـم الـحـقـيـقـي .. لـذلـك أنـا

لـم أسـتـغـرب ذلـك .. الـحـرقـة كـبـيـرة .. لـكـنـهـا لـم تـكـن مـفـاجـئـة

و فـي هـذا حـرقـة أكـبـر ..

الـبـارحـة .. الـسـنـّـة هـجـّروا الـشـيـعـة و الـشـيـعـة هـجـّروا الـسـنـّة

و جـلـسـتْ كـل طـائـفـة فـي كـانـتـونـهـا الـمـقـدّس و الـخـالـي مـن

( الأنـجـاس ) الـغـربـاء .. و الـيـوم .. جـاء دور الـمـسـيـحـيـيـن و بـيـوت

عـبـادتـهـم كـي يـطـالـهـا هـذا الـجـنـون الـذي لا يـنـتـهـي ..

و غـداً .. سـتـضـيـق الـحـال بالـجـمـيـع حـيـن لا يـجـدوا غـريـبـاً مـن

طـائـفـة أخـرى بـيـنـهـم .. و سـيـبـدأ الـشـيـعـة بـتـرحـيـل شـيـعـة

اّخـريـن .. و الـسـنــّـة سـيــُـرحـّـلـون سـنــّـة اّخـريـن .. و لا أحـد

يـعـلـم مـتـى سـيـنـتـهـي عـصـر الـجـنـون هـذا .

الـنـاس خـارج هـذه الـمـنـطـقـة .. يـعـيـشـون فـي الـقـرن الـواحـد

و الـعـشـريـن .. و نـحـن نـعـيـش خـارج الـزمـان .. خـارج الـعـقـل

خـارج الـمـنـطـق .

ــ و الـغـريـب الـحـقـيـقـي ؟ مـاذا عـن الـغـريـب الـحـقـيـقـي .. الـمـحـتـلّ ؟

ــ ألا تـسـمـع بـسـلـطـان الـخـوف .. و سـلـطـان الـنـوم .. و سـلـطـان

الـغـرام ؟ .. أمـريـكـا يـا صـديـقـي .. هـي سـلـطـان الـجـنـون .. هـي

الـمـجـنـون الـعـاقـل .. و هـذا أخـطـر أنـواع الـبـشـر .. لأنــّـه يـخـطـّـط

لـجـنـون الاّخـريـن و يـوجـّـهـه كـيـفـمـا أراد .. بـطـريـقـة سـاديـّـة

تـفـوق كـل أنـواع الـجـنـون الـمـعـروفـة .

ـ هـل تـقـصـد أن أمـريـكـا هـي وراء هـذه الأحـداث ؟

ــ لـم أقـصـد ذلـك بـحـرفـيــّـتـه .. قـلـت لـك أن أمـريـكـا هـي الـمـجـنـون

الـعـاقـل ..و الـذي يـبـحـث عـن مـصـلـحـتـه فـقـط .. حـتـى لـو كـانـت

عـلـى حـسـاب شـعـوب الأرض كـافــّـة .. و هـو مـسـتـعـدّ لأن يـحـوّل

الـنـاس جـمـيـعـاً إلـى حـجـارة شـطـرنـج تــُـسـقـط بـعـضـهـا بـعـضـاً

دون خـطـّة لـعـب . إسـأل نـفـسك مـاذا تـشـعـر حـيـن يـخـرج مـسـؤول

أمـريـكـي لـيـقـول عـلـنـاً : ( نـحـن نــتــّـبـع خـطـة الـفـوضـى الـخـلاّقــة

فـي الـشـرق الأوسـط ) .. حـتـى هـتـلـر لـم يــُـفـكــّـر عـلـنـاً بـهـذه

الـطـريـقـة الـسـاديــّـة .. و لـو كـان فـي الـبـشـريـّـة بـعـض حـيـاءٍ بـاق ٍ ..

لـحـُـوكـم هـذا الـمـسـؤول و رفـاقـه و أعـوانـهـم و شـركائهم . و أعـدمـوا

بـتـهـمـة ارتـكـاب مـجـازر بـحـقّ الـكـون كـلـّـه .. بـشـراً و حـجـراً

و طـبـيـعـة ً .

أمــّـا الـمـجـانـيـن الـمـعـمـيّ عـلـى قـلـوبـهـم و عـقـولـهـم

فـهـم مـن يــُـطـبــّـق ( بـجـنـون ) خـطـط الـجـنـون عـلـى الأرض ..

دورهـم أن يـُـشـعـلـوا الـنـار .. و أن يـكـونـوا هـم أنـفـسـهـم وقــودهـا .

الــذيـن يـقـتـلـون و يـحـرقـون و يــُـهـجــّرون .. هـم عـراقـيـون

يـا صـديقي و لـيـسـوا أنـاس أتـوا مـن بـلـد اّخـر .. و لا مـن كـوكـب اّخـر .

ــ هـل نــأخــذ الـعـبـرة ؟

ــ هـذا هـو الـمـُـحـال يـا صـديـقـي .. لـسـنـا مـمـّن يـأخـذون الـعـبـرة

اســأل الـتـاريـخ .. و الـحـاضـر .. و أضـمـن لـك أيـضـاً .. جـواب

الـمـسـتـقـبـل .



جــو غـانـم

هناك 6 تعليقات:

جبهة التهييس الشعبية يقول...

انا بقيت قرفانة مننا قوي يا جو

حـنــّا السكران يقول...

والله ما بعرف شو بدّي اقول لك يا نوارة ..القرف هو الشعور الوحيد اللي بيصيبنا بعد التفكير لدقيقة واحدة بحالتنا أو النظر بصدق إلى هذه الحالة ..حالنا لا تدعو سوى الى القرف يا نوارة ..أنا مخنوق ..و بقيت احيانا بشعر انه حياة الانسان العربي هي ضرب من العبث ..و علينا ألاّ نتبجّـح و ندّعي أننا عشنا فعلاً و أتينا على هذه الأرض ..لا أرى جدوى من وجودنا كأمّة الاّن .. ليس لنا حالياً أو منذ سنين طويلة حتى الان .. أي فضل على الإنسانية .. أو على الطبيعة ..أو على أي شيء مفيد أو حلو أو حقيقي و يستحق الذكر .أو حتى على بعضنا و على نفسنا ..

طالب ثانوى يقول...

انت عارف ياجو ان فى القمة العربية رئيس قال ومشكلة العراق المحتل راح العميل الامريكى وقف وقال ان العراق مش محتل بل دولة مستقلة

حـنــّا السكران يقول...

الامريكان قالوها في الامم المتحدة يا فاروق ..كان المندوب العراقي بيحكي عن تحرير العراق ..و المندوب الامريكي بيقول ان العراق سيعامل الان في الشرع الدولي كبلد تحت الاحتلال ..احنا احتلينا العراق ..و في عراقيين لسه لحد الان بيحكوا على انه العراق تحرر و عن الديمقراطية المعجزة الجارية الان في العراق ..مش شايفين لا قتل و لا احتلال ..

غير معرف يقول...

اكيد يا جو احنا مسئولين عن ما نحن فيه بدرجة كبيرة .. ليس من العدل ان نتهم امريكا بكل مايحدث لنا لأننا لانحاول الفكاك والنجاة بأنفسنا مما وصلنا اليه .. احيانا يخيل لى ان البعض يستمتع بهذه الفوضى وهذا الجنون ..و مازلت ارى ان المشكلة بداخلنا وليست مفروضة علينا .. بعضنا يشارك فيها بالاستسلام الاختيارى او الاجبارى والبعض الآخر بالاستمتاع والاستفادة منها بكافة الطرق
شكرا للافاقة القوية التى احدثتها فى عقلى هذا الصباح

david santos يقول...

Hello, my friend!
Great work! I love it!
Congratulations!!!

11