الثلاثاء، 23 ديسمبر 2008

قـنـاديــل حـمـدي قـنـديــل



فـي سـنـة 1963 قـدّم الـرحـابـنـة مـسـرحـيـتـهـم الـرائـعـة ( الـليل و الـقـنديـل )

لـلـمـرّة الأولــى عـلـى مـسـرح كـازيـنـو لـبـنـان , و كـعـادتـهـم , الـرحـابـنـة

يــؤرّخــون لـمـسـتـقـبـلٍ اّت ٍ , يـقـصــّـون حـكـايـاتـنـا الـقـادمـة .حـتـى حـيـن

يـغـوصـون فـي الـمـاضـي الـسـحـيـق , يـعـودون لـنـا بـمـرايـا عـتـيـقــة

و أصيلة . تــُـريــنـا حـاضـرنـا و مـسـتـقــبلـنـا بـوضـوح لـم نــره مـن قـبـل .

حـيـن قـرأت خـبـر تـوقــّـف بـرنـامـج الإعلامي الكبير حـمـدي قـنـديـل " قلم

رصاص " الــذي يـقــدّمـه عـلـى قـنـاة دبـي , تــذكــّرت قــنديــل " مــنــدورة "

( فـيـروز ) في تـلـك الـمـسـرحـيــّـة , والــذي عـلــّـقــتـه عـلى مـفرق الـضـيعـة

كـي يــُـضـيء لـيـلـهـا ويـكـشـف كـل حـرامـي يـريـد اقـتـحـام هـذه الـقـريـة تحت

جنح الظلام ليسرق كـيـس الـغـلــّـة الـمـوجـود فـي خـيـمـة مـنـدورة .

" هـولـو " ورفـيـقـه " خـاطـر " ســارقــان , الـعـتـم هــو ولــيّ نـعـمـتـهـمـا

وهـو حارسهـما الأمـيـن , وذاك الـقـنـديل الـكـبـيـر الـذي يـضـيء دروب الـقـريـة

هـو ألــدّ أعـدائـهـمـا . لــذلــك يـحـاولان إقــنـاع مـنـدورة بالــتـخـلــّـي عـن فــكـرة

الـقـنـديـل الـكـبـيـر . كـي يـســـتـطـيـعـا كـسـب عـيـشـهـمـا فـي ظـلام الـلـيـل .

و حـيـن تــرفــض مـنـدورة يــهــدّدان بـكـسـر ذلــك الــقــنــديـــل .

و رغــم أنّ " هــولــو " اســتـطـاع الإنــتـقـام مـن مـنـدورة و ســرق كـيـس

الـغـلــّـة مـن خـيـمـتـهـا , و الـذي يـحـتـوي عـلـى ثـمـرة تـعـب كـل أهـل القرية

البسطاء لـمـوسم كـامـل , مـا جـعـل مـنـدورة تـشـعـر بـحـرج كـبـيـر و تــقــرّر

الـرحـيـل عـن الـقـريـة . إلاّ أنّ الــنــور انــتـصـر فـي الـنهايـة , وعادت مـنـدورة

مـعـزّزة مـكـرّمـة , و عـادت الــقــنـاديــل لــتـضـيء لـيـل الــقـريــة الـبـعـيـدة .

هــذه لـيـسـت الـمـرّة الأولــى الـتـي يــُـكـسـر فـيـهـا قـنـديــل حـمـدي , و لـن

تـكون الأخـيـرة , لكنّ حـمـدي ورفـاقـه الـقلائـل , وتـلامـذتـه الـكـثـر سـيعـودون

دائـمـاً لـمـواجـهـة هـذا الـلـيـل , بـقـنـاديـلـهـم الـتـي تـــُــخــيـف أبــنـاء الـعـتـمـة

حــتـى لــو اســتـطـاع ( هـولـو ) لـمـرّة و مـرّات , كـسـر الـقـنـديـل و ســرقــة

الـغـلــّـة . و مـهـمـا اشــتــد عــتـم هــذا الـلـيـل و ســتــر أخـوة هــولـو تـحـت

عـبـائـتـه , سـيـبـقى هــنـاك مـن يــضــيء الـقـنـاديـل ويـعـلـّــقـها عـلى شـرفـات

عـقـول وقـلـوب الـبـسـطـاء و الـمـظـلومـيـن , و ســيـتـعـلــّـم الــنـاس مـن نــور

قــنـاديـل حـمـدي ورفـاقــه , كـيـف يــواجـهـون الـلـيـل مـهـمـا اشــتـدّت حـلـكـة

ظــلامــه . و ســيــغــنـــّـون مـع مـنـدورة :


عــَــتـــّــم يــا لـيــل

عــَـتــــّـم أكـــتــــر

خــلــّــي قــنــاديــلــنــا

تــضـــوّي أكـــتــــر




حـــنـــّـا الــســكــران
نــُـشــر هـذا الـمـقـال فـي صـحـيـفـة شـام بـرس


هناك 20 تعليقًا:

hasona يقول...

تحية خالصة لك
وتحية لحمدي قنديل ورفاقه
ولكل من يدافع عن وطنه ومقدراته
-وشكرا علي الرمزية الجميلة في كلماتك

تحياتي لك

راجى يقول...

لعل قنديل حمدى يعود ساطعا ليبدد ظلمة الوطن
ولعل جو يبقى مدونا الى اليوم الذى يزف الينا بشرى عودة القنديل
حفظك الله

Zika يقول...

حمدي قنديل من الشخصيات الليله اللي نجحت الحكومه المصريه انها تبعده عن الساحه الاعلاميه المصريه لدرجة مش بسيطه
يمكن حمدي قنديل كان اول اعلامي معارض بشكل واضح في مصر في فترة التسعينيات
وهو سبب وجود ناس من بعده تمشي علي خطاه ( وده حصل مع توسع الاعلام والقنوات الفضائيه )
لكن يظل حمدي قنديل هو الروح اللي مفتقدينها دلوقت علي الشاشات المصريه لان طبعا نسبة مشاهده المصريين لقناة دبي ضعيفه
تحياتي

مصري جدا يقول...

أولا سلامتك ألف سلامة
ثانيا الحمى ما بتروحش في جتتة 26 رئيس وملك وحاكم لية؟؟
بتيجي للناس الطيبة لية؟؟
ثالثا ما تخافش علي قنديل اصلة من زمن الرجال لا تؤثر فيهم المصائب
رابعا وكان المفروض تكون أولا كل سنة وأنت طيب والسنة الجاية ان شاء اللة نكون في القدس المحررة
تفتكر ممكن؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

عصام طنطاوي يقول...

جو
حنا السكران الأكثر صحواً و توقداً في الذاكرة و الضمير
أنت كاتب خطير ، رشيق العبارة ،سلس اللغة و تستطيع أن توجز أفكارك و تكثفها في مقالة صارت تحمل بصمتك الخاصة
لا مصلحة شخصية لي في مجاملتك و لكنها كلمات صادرة من القلب و العقل معاً
جميل هذا الربط بين مسرحية فيروز/ الرحابنة و بين الكاتب القومي المحترم " حمدي قنديل " و لقد تألمت عندما عرفت منك هنا أن " قلم رصاص " قد توقف ..
ربما يعود قنديل بقاذف آربي جي ..
قول : ان شاءالله ..
حمدي قنديل من أجمل رجال العرب و البقية القليلة التي ظلت قابضة على قلم الرصاص / الرصاص و الوعي القومي
تحية لك
و تحيات كثيرة له

سارة نجاتى يقول...

ازيك يا عم جو؟؟
كل سنة و أنت طيب
أنا طبعا معرفش ايه سبب منع حمدى قنديل , بس أنا لا أرتاح لطريقته أوى , بحسه "دمجوجى" شوية
الكلمة دى عندكوا و لا أنا بتكلم يابانى ؟؟؟.هههههههه
لكن طبعا اللى حصل له زى اللى حصل لهالة سرحان , مفيش اعلاميين بيتبهدلوا قد اللى فى الوطن العربى , حتى أعلى نسبة اختفاء لصحفييين برده فى المنطقة العربية.

تحياتى الكتييييييرة يا جميل

حـنــّا السكران يقول...

hasona

تحية لك ..و شكراً جزيلا على كلماتك الجميلة .

حـنــّا السكران يقول...

عم راجي العزيز

إنشاء الله يا راجي .. و تبقى أنت أيضا سالماً و معطاءً .

كل عام و أنت بألف خير .

حـنــّا السكران يقول...

أهلا يا زيكا :

أجمل ما في حمدي قنديل أنه ظلّ نقيّاً ..كجوهرة عتيقة زاهية . لم تنل منها متغيرات العالم حولها ..ظلّت و كأنها صـُـقـلـت البارحة . و هذا لا يعني الجمود ..بل أعني به الأصالة ..و الأصالة أمر نادر في هذا الزمن .

شكرا جزيلا يا زيكا .

حـنــّا السكران يقول...

مصري جدا

ألف شكر يا صديقي العزيز ..و كل سنة و انت بألف خير ان شاء الله ..و أرجو أن يكون حالنا أفضل بكثير السنة القادمة ..و أن يأتي يوم قريب نستطيع فيه جميعاً الصلاة في القدس و بيت لحم ..خلف أخوتنا الفلسطينيين .. أصحاب الحق و الأرض .
شكراً جزيلا يا صديقي .

حـنــّا السكران يقول...

الصديق العزيز الأستاذ عصام طنطاوي ..

تعرف كم يسعدني رأيك و كم يهمني .. و تعرف أني أعرف كم أنت كاتب و قارئ نزق و صعب ..لذلك عندما تكتب مديحا ..أعرف ماذا يعني ذلك ..و أشعر برضىً و سعادة بالغة ..فألف ألف شكر على تشجيعك أيها الفنان الجميل و الصديق الحبيب .
كل عام و أنت و العائلة الكريمة بألف خير .و أرجو أن تكون لنا فرصة لشرب نخب معاً في رأس السنة القادمة .أتوق إلى ذلك .

حـنــّا السكران يقول...

سارة

أهلا بك و شكرا جويلا على سؤالك ..كلك ذوق يا سارة ..

أحترم رأيك بكل تأكيد .. لكني أبدا لا أستطيع وضع السيدة هالة سرحان مع خالص احترامي لشخصها ..في مقارنة مع إعلامي صاحب موقف و تاريخ و حاضر كحمدي قنديل .. لا يمكن أن أستطيع ذلك ..هذا رأيي و قناعتي .

ألف شكر يا سارة و كل سنة و أنت طيبة و بألف خير ان شاء الله و تحققي كل أمانيك .

alzaher يقول...

في زمان صار فيه "الاعلامي الكبير" هو مفيد فوزي
والصحفي الكبير هو "سمير رجب"
والكاتب الكبير هو "انيس منصور"
يظل حمدي قنديل احد القناديل القليلة المتبقية

عصام طنطاوي يقول...

أخي جو
أنا سعيد الليلة
قبل قليل غادرني الشاعرين الجميلين
زهير أبو شايب و يوسف عبد العزيز
خضنا حوارات شتى في متاهات الفكر
الجو في عمان بارد جداً و الزمهرير يعصف بالمكان ، تحلقنا حول مدفأة الكاز و تحاورنا طويلاً
أشعر بالتألق أو الألق

حـنــّا السكران يقول...

أغبطك يا صديقي ..

سهرة معك و معك هذين الشاعرين الكبيرين لا تفـوّت ..أتمنى أن تسمح لنا الأيام أن نسهر سهرة كهذه ,أيضا مع صديقنا الجميل الشاعر عصام السعدي ..و العزيز بوب ..مشتاق جداً لسهرة تجمعني بكم .
ـ ذئب الأربعين .. أعتقد أنه على وشك أن يصبح ذئب الخمسين ..و ذئب رائع كهذا . كلما هرم أكثر ..كلما أصبح شعره أكثر دهاءً و عبقرية ..أقصد الشاعر يوسف عبد العزيز ( لأي قارئ كريم يقرأ كلامي ) .
ـ أسعفني الحظ قبل أيام و شاهدت مقتطفات من أمسية شعرية أحياها الشاعر الكبير طاهر رياض في دمشق مؤخراً ..كانت تعرض على قناة الدنيا ..فرحت جداً و كأنني وجدت كنزاً تلك الليلة .. يا الله ما أجمله و ما أبدعه .

عصام طنطاوي يقول...

جو
حكيت قبل شوي مع طاهر رياض و حكيتله إن جو بيتابعك أكتر مني و شافك على محطة الدنيا
و قال طاهر إنه ما شاف المحطة
بس بيهديك تحياته و محبته
ولنا لقاء
يعني لازم تيجي على عمان و أجمعك بهالشعراء الحلوين
أكيد راح تحبهم زي ما بيحبوك و لو عن بعد
يلا .. تعا
ننتظرك
كل ماتريد جاهز
و الخمر و الليل و الشعراء
إي
يلا
تعا
لا تتأخر

حـنــّا السكران يقول...

والسيف و الرمح و القرطاس و القلم ..

بلاش السيف و الرمح ..

تعرف كم أحبكم و كم أتمنى لقائكم قريباً..

سلامي الحار للأستاذ الشاعر الكبير طاهر رياض ..

رأيت الفقرة مرتين و في المرتين كانت صدفة ..لأنهم لم يحددوا موعدا لهذه الفقرة .. الجميل في الأمر أيضا ..أنهم عنونوا الفقرة بهذه الجملة ( كلامك عربي .. و حلو ) .

عصام طنطاوي يقول...

بمناسبة عيد الميلاد المجيد
أهني أخوتنا المسيحين ، أبناء شعبنا و أهلنا بهذا العيد المجيد
أتابع من التلفزيون الفلسطيني الآن صلوات العيد في كنيسة المهد في بيت لحم في فلسطين ، و بحضور الرئيس الفلسطيني محمود عباس
و في الكنيسة المقابلة لمرسمي تعلو التراتيل
لله المجد في الأعالي
وعلى الناس المسرة
..

ياهلا بيسوع الحبيب
يا هلا بك يا ابن بلدي الفلسطيني
يامن تعلمنا منك الحب و الإنصاف
يا هبة الله للبشرية
..

حـنــّا السكران يقول...

ينعاد عليك و على الجميع صديقي عصام ..


أنا أيضا أتابع هذه الأمسية المباركة .
كلك ذوق يا صديقي ..ميلاد مجيد للجميع ان شاء الله

الشقية يقول...

مر عامان على هذا القنديل
لكنني وددت أن أقول أنني كنت هنا . .

يسعد مساك يا حنــّا . .
^_^

11