السبت، 10 مايو، 2008

أهـلـيــّــة ؟؟

بـهـالـحـرب الأهـلـيـة الأخـيـرة يـا بــَـيــّــي ..

مـات زبــّـالــيــن ..


مــات عــمــّــال أفــران .. مــات رجــال إطـفـائـيــة ..


مــات عــمــّـال كـهــربــا ..


مــات مـقـاتـلـيـن مـن كــلّ الـجـرود ..

مــات حــرامــيــّــة .......

و مــا مــات زُعــَــمـَــا !!!!


تـــعــلــّـــم يــا بــَــيــّــي ...


تـــعــلــّــم كــيــف بـتـكـون الـثـورات .



زيــاد الـرحـبـانـي

هناك 22 تعليقًا:

tarek momen يقول...

ياسيدي الزعماءهم من يشعلون اتون الحرب والبسطاء و العامة وقودها
هل رايت من قبل خبازا يشعل الفرن ثم يلقي بنفسه داخله؟؟؟

حـنــّا السكران يقول...

صحيح طبعا يا طارق ..

هو الأمر كذلك ..

شكرا طارق

مصــــري..!! يقول...

الزعماء العملاء يثقون كثيراً بالاجندة الامريكية فيصدروا القرارات كما يشاءون.لانهم يدرون ان احدا لن يطلب منهم حمل السلاح والذهاب للميدان.

لقد ولي زمن الزعماء الوطنيين,ولي وترك لنا أناس ادّعوا فهمهم للسياسة وهم لا يستطيعون تي قيادة قطيع من البهائم.

الله معك يا لبنان,لا نملك لك ِ الا الدعاء في زمن قُـيدنا فيه عن فعل شئ لانفسنا فبالك باخواننا.

أسامة

مسلم مصري يقول...

بداية أنا عارف كويس إن القائمين على المدونة دي مشغولين ومش فاضيين لمناقشات وردود على أمور محسومة بالنسبة لهم. وعارف كمان إن الأخ جو غانم أو حنا السكران أيا كان فيه كلبناني اللي مكفيه بحكم ظروف بلده وإنه مش ناقص غلبة ووجع دماغ ومناقشة زيه زي كل اللبنانيين كان الله في عونهم. لكن لي بعض الملاحظات بعد قراءة تعليق جو وفي النهاية زي ما صاحبة مدونة التهييس ما قالت إحنا في بلد ديموقراطي واللي يصمم على موقفه هو حر:
1- تحاورت مرة مع زميلين لبنانيين في العمل كل على حدة واحد موالاة والثاني معارضة. والحوار كان حول لماذا الفشل في حل الأزمة السياسية. رد الاثنين كان واحد: ماذا نفعل الفريق الآخر لا يقبل بكل الحلول التي طرحناها. ما أود إيضاحه إنه زي ما الأخ جو اللبناني الأصيل له هذا الرأي الذي يراه الحق الأبلج الذي لا مراء فيه هناك فئة كبيرة جدا من اللبنانيين هم أيضا لبنانيون وطنيون يرون العكس تماما هو الحق الأبلج الذي لا مراء فيه. وصعب أوي نقول إن نصف اللبنانيين أو ثلثهم أو ربعهم أو حتى عشرهم عملاء. على فكرة أنا مش باتكلم عن السنة. يؤمن بعكس وجهة نظر الأخ جو الكثير من المسيحيين والدروز والسنة في لبنان.
2- الأخ جو أكد أن معلوماتي مغلوطة باعتبار إنها نتيجة المعلومات التي تروج لتشوية صورة المقاومة. بالفعل أنا لا استطيع أن أقدم دليل على صحة معلوماتي. لكن الأخ جو كذلك لا يملك أي دليل على صحة أي معلومة قالها لأن كل معلوماته هي ملخص لوجهة نظر حزب الله. ومن المستحيل تقديم الدليل على أي معلومة من معلوماته إلا بعد إجراء تحقيقات طويلة ومكثفة من المستحيل إجراءها في ظل الظروف الحالية.
3- الأخ جو حصرت لي الاختيارات في خيارين اثنين لا ثالث لهما إما أن أؤيد حزب الله أو أكون متعصبا طائفيا. ماشي يا سيدي لو افترضنا إن أنا متعصب. كل اللبنانيين الذين لا يؤمنون بوجهة نظر حزب الله متعصبون. حزب الله حشد مليون ولا كام مش فاكر في تجمعات له. ألم تحشد المولاة في تجمعات لها عدد مماثل أو حتى أقل. هل كل هؤلاء متعصبون.
4- نقطة مهمة يجب توضيحها أنا قلت أنا ضد ما يفعله حزب الله الآن. لكن بالتأكيد أنا كنت معه قلبا وقالبا خلال حرب تموز وخلال حرب تحرير الجنوب. وأنا ركزت في مداخلتي السابقة على كلمة الآن. يجب أن نميز بين الفعل المقاوم للمحتل والفعل الموجه للأخ والزميل والجار والشريك في الوطن.
5- تحدثت عن عملاء في الحكومة. أؤيدك مئة في المئة لكن أسمح لي دعنا نعرّف ما هي العمالة. حسب فهمي العميل هو من يخدم مصالح دولة أجنبية مقابل مال أو منصب على حساب مصالح بلاده. وبهذا التعريف إن صح يمكن للموالاة اتهام حزب الله بالعمالة لإيران وسوريا. وعلاقة الحزب بالبلدين هو نفسه لا ينكرها. وهذا يجرنا لما سميته مشروع المقاومة في مواجهة المشروع الصهيوني. اعتقد أنك تقصد ما يسمى بمحور الممانعة الذي تتزعمه إيران وسوريا وبالمناسبة كلا البلدين له مواقف غير مشرفة. ولا تقل لي دول مسلمين لكن امريكا بلد غير مسلم فأنا لا أرى في عالم اليوم أي حكومة إسلامية حقيقية. ولا أعتقدك تجادل في إيران ودورها في سفك دم العراقيين من السنة والشيعة العرب. ولا أعتقدك تجادل في سوريا التي لا تقاتل إلا بالواسطة. ترى بالمناسبة كم طلقة اطلقها السوريون لتحرير الجولان منذ حرب أكتوبر 73 يعني من خمسة وثلاثين سنة. هم لا يقاتلون إلا من خلال حزب الله أو باستضافة قادة بعض الفصائل الفلسطينية. هذه هي الممانعة المزعومة. لو سألتني عن رأيي الشخصي لدي تحفظات كثيرة جدا على كل ساسة لبنان البارزين شيعة وسنة ومسيحيين ودروز.
6- برضه بمناسبة قادة السنة الذين ذكرت أنهم يظهرون على المنار. أعتقد أنك تقصد فتحي يكن. طبعا فتحي يكن مع حزب الله لكن فقط للأمانة العلمية فتحي يكن مؤسس الجماعة الإسلامية استقال من الجماعة وقيل إنه أقيل كما أن موقف الجماعة الإسلامية الرسمي ليس في صالح حزب الله.
7- بالنسبة لشبكة الاتصالات: بعد قراءة ما كتبته وبعد مناقشتي مع بعض الزملاء. معك حق بالنسبة لأهمية هذه الشبكة للحزب وبالنسبة لمدى الاستفزاز الذي مثله قرار تفكيكها. ولكن هل ترى أن رد فعل حزب الله مناسب ووطني. دعني أقول لك سيناريو خيالي أسأل الله ألا يحدث. في ظل سيطرة حزب الله على أجزاء كبيرة من بيروت ومع المعارك وانتشار مقاتلي الحزب في الشوارع قام شخص متهور من الفريق الآخر بتفجير قنبلة في الضاحية الجنوبية أدت إلى مقتل عشرة من أتباع حزب الله. تخيل معي في ظل الاحتقان القائم وقتال الشوارع وانتشار مسلحي الجانبين كيف سيكون رد الفعل والرد على الرد. ألا ترى معي نذر الحرب الأهلية والدمار الشامل للسني والشيعي والماروني والدرزي.


في النهاية أحب أن أقول لك إن هذه ليست مناقشة عبثية. أنا أعبر عن رأي فئة كبيرة والرأي الآخر أيضا يعبر عن فئة كبيرة. اتمنى أن تكون قد عرفت الآن لماذا أنا الآن ضد حزب الله. أنا فقط أحببت أن أوصل لك باعتبارك من أنصار حزب الله الصورة الأخرى للحزب في الدول العربية.

عزيز عيني يقول...

ابانا الذي في السما انت ع راسي انما عندي كلام كيف بيخلق واحد زعيم والتاني ما عنده مليم ؟
كيف اليهودي مضطهد وهو سارقلي بلد
خالد الهبر
وشكرا علي اقتراحك ليه بقرأة كتاب أسرا الحرب لبنان كتاب مهم وضح لي كثير من الحقائق
تحيااااتي

مسلم مصري يقول...

معلش أنا آسف نسيت نقطة صغيرة.
يا أخ جو ما قلتليش ليه حزب الله اكتشف فجأة إن الحكومة عملاء وبتوع حشيش ومش عارف إيه. ليه كان في الحكومة وراضي وميت فل. وفجأة اكتشف إن المعارضة ليس لها تأثير في الحكومة. ليه ما مكملش مقاومته عادي ودوره السياسي عادي. ليه صعد الأمور وانسحب من الحكومة وضغط بكل قوة للحصول على أكبر قدر من المكاسب السياسية. كل الأزمة دي بدأت بعد انسحاب وزراء حزب الله من الحكومة.

مـ~ـاجدولين يقول...

أحب تفكير زياد جدا ً ..
لا نريد لـ 17 سنه حرب أن تتكرر ..

زمان عندما كنت طفله .. رأينا في نشرات الأخبار صورلحرب الأخوه في لبنان
والدمار وعمارات مثقوبه بالرصاص
ودبابات وشاحنات ملئيه بالبشر والكارثة ..

وفجاه انقضت الحرب وتصدر الاعلام اللبناني باللهجه المحليه الغريبه علينا الثقيله والبطيئه قليلا ..
لقد كانوا مشغولين بالحرب لم نكن نعرفهم
لكنهم سرعان ماجعلونا نحبهم
وعلمونا كيف نرتدي الموضه
وكيف نتقن لهجتهم
وكيف نفكر
وكيف نحبهم

شعب قادر على الحياه لا يبنغي أن يختار الموت

حـنــّا السكران يقول...

أسامة

ليتهم يصدرون القرارات كما يشاؤون .. بل كما يشاء أصغر موظف في الخارجية الأمريكية ..

شكرا يا أسامة .

حـنــّا السكران يقول...

الأخ الكريم مسلم مصري :
أولاً أريد إيضاح أمر كنت قد قلت عنه قليلا في رد سابق :
أنا هنا أقول رأيي الشخصي ووجهة نظري و قناعاتي و أنا متابع عنيد و قارئ جيد ..ليس طائفيا و ليس حزبيا ..و الوضع في لبنان إذا سألت عنه لبنانيين اثنين فقط ستأخذ رأيين مختلفين و في كل منهما ما يقنعك و ما لا يقنعك ..تبقى أخيرا رؤيتك أنت .
لا والله لم أقصد أن أضعك في خانة الطائفية ..أعتذر إن وصلك الأمر كذلك ..فأنا أكره هذا الأمر كثيرا ..كنت أتكلّم بشكل عام عن الشعب اللبناي و تركيبته ..يا أخي لا تستطيع أن تنكر أن لبنان بلد طائفي ..هذا صحيح للأسف..و كل زعيم يجمع وراءه مئات الألوف من طائفته و ليس لأنه وطني و عبقري و حكيم و يا لطيف ..و هذا الأمر ينطبق على حزب الله و غيره ..فليس هناك أسهل من تحريك القاعدة على أساس طائفي في بلادنا العربية ..سأعطيك مثل .. لقد كان الراحل رفيق الحريري رحمه الله رجل دولة من الطراز الأول و لو أنه تاجر بالأساس و يسعى لمصلحته ..لكنا لم نلحظ يوما أنه فضّل مصلحته الخاصة على المصلحة الوطنية العليا ..لكنه بالتأكيد هو و غيره و في الأمور الداخلية سعى إلى مصلحته في مكان ما ..و هذا ديدن كل زعماء لبنان بلا استثناء ..لكنك لا تستطيع أن تقول لي أن ابنه سعد ورث أبيه سياسيا و هذه الجماهير تتبعه لأنه رجل سياسي حكيم و محنك ..كذلك الأمر وليد جنبلاط و غيره ..هناك عصابات طائفية و تجارية و مافيوية في لبنان ..و هناك من يتبعها ..و هناك نخبة كبيرة ترفض المنطق الطائفي لكنك لا تجد لها صوتا مسموعا..فأين ستظهر وسط هذا المال السياسي الذي يأكل الأخضر و اليابس .
ـ سواء اختلفت أو اتفقت ع حزب الله ..فحزب الله حركة مقاومة شريفة ..جرى استفزازها بشكل يومي منذ ثلاث سنوات حتى الان .. و كان هناك من داخل السلطة و بأمر من الخارج من يسعى ليل نهار ليجبر هذه المقاومة أن تطلق طلقة واحدة في الداخل كي يسقط عنها شرعيتها و تعاطف الناس معها ..تماما كما كان المشروع في فلسطين .. حماس كسبت بالإنتخابات ..كسبت احترام الناس جميعا ..مسلمين و مسيحيين ..إلى أن فازت بالإنتخابات و عنجها بدأ مشروع ( دايتون ) و هو إسقاط شرعية هذه المقاومة أولا و تلويث سمعتها بالدم الداخلي كي تفقد أي تعاطف و كي يصبح القضاء عليها حلالا بنظر الجميع ..هذا المخطط استطاع حزب الله تلافيه كل هذه السنوات إلى أن وصلت السكين على الرقبة تماما و لم يعد بالإمكان السكوت .. يجب أن أشير هنا أنني شخصيا ضد أي طلقة رصاص تطلق في الداخل كائنا من كان مطلقها لأنها لا تورث سوى الدمار و التفرقة ..لكن الحق يعلو و لا يعلى عليه و الحق يقول بحيادية تامة ..أن هؤلاء وورائهم نصف الدنيا ظلوا يضيقون الخناق على حزب الله كي يوصلوه إلى هنا ..و لو لاحظت حضرتك أن أول رد فعل على ما حصل من قبل فريق السلطة هو قولهم ( لقد سقطت شرعية السلاح ) هذا ما أرادوه ..في الحقيقة وضعوا حزب الله في وقف يا قاتل يا مقتول و في النهاية الشعب هو من يدفع الثمن ..البسطاء ..أما الزعماء فلا مشكلة عندهم إن خرجوا على الشاشات حين ينكسر مشروعهم ليقولوا لم تكن نقصد ذلك و تعالوا الان إلى الحوار .. منذ سنتين و حزب الله و ميشال عون يرجونهم ليأوا إلى الحوار و كلما لان الفريق الاخر قليلا يأتي ديفيد وولش أو رايس و يقول لهم لا ..نحن معكم لا تخافوا ..ممنوع الحوار .. أما نغمة سوريا و إيران ..فابختصار سأقول لك ..إن أي فريق سياسي في هذا العالم لديه عمق يدعمه ..خصوصا في بلد مثل لبنان ..و رأيي الشخصي ..أنا لا أقبل أن تكون إدارة بوش و صهاينة تل أبيت داعمين لفريق لبناني ..و لا بأي شكل من الأشكال ..و صحيح أن بعض المعراضة اللبنانية مدعومة من سوريا و إيران ..لكن التدخل السافر الأمريكي في شؤون لبنان لمصلحة طرف دون طرف يفوق أي تدخل اخر ..أما مسألة النغمة المعتادة لماذا لا تحرر الجولان ( سوريا ) لا أريد أن أبدو مدافعا عن النظام السوري هنا .. لكن أريد أن أسأل .. ماذا لو أطلقت سوريا طلقة واحدة من الجولان ؟ من سيقف في وجهها ؟ اسرائيل ؟ لا .. اسرائيل ستكون الخصم المباشر ..لكن العرب هم من سيقف في وجه سوريا أولا و أخيرا ..بحجة أنها دولة مغامرة و لا تريد السلام ..ثم لنكن موضوعيين بعض الشيء ..سوريا و أنت و أنا نعرف أن أي جيش نظامي سيدخل في حرب مع اسرائيل هي حرب خاسرة بالنسبة له ..أما أن سوريا تحارب بغيرها .. فهذا معيب ..حين تقول أن الشيخ أحمد ياسين و حركة حماس يحاربون من أجل عيون النظام السوري و حسن نصرالله يرسل ابنه الى الجبهة ليموت من أجل خاطر النظام السوري ..و أهل الجنوب و أهل غزة لا يحاربون سوى لأجل النظام السوري .. فلنحترم دماء هؤلاء قليلا .
ـ أما قولك ..ألم يعرف حزب الله أن هؤلاء كذابين و فيهم خونة و عملاء .. هذا السؤال وجّه عشرات المرات للسيد نصرالله و للعماد عون و لأقطاب المعارضة .و كان الجواب نعم ,نحن نعرف ..لكن ماذا نفعل ؟ هؤلاء قدرنا ..شركائنا في الوطن ..أين سنذهب بهم ؟ غصب عننا سنعود للجلوس معهم .
ـ هذا باختصار ..أنا الان صحوت من النوم ..و كي لا أهمل كلامك و جهدك الذي أقدره عاليا ..و شخصك الكريم أيضا ..أردت أن أرد ببعض النقاط ..
و كما قلت في البداية ..و ليكن واضحا يا أخي الكريم :
في لبنان ..من يـُسمى شهيدا في هذا الجانب .قد يـُسمى قتيلا في جانب اخر .و من يسمى وطنيا في هذا الجانب ..قد يسمى عميلا في جانب اخر ..و من يسمى قديسا في هذا الجانب .. هو شيطان في جانب اخر .. هذه التناقضات ..لا تقوم إلا في بلد قائم سياسيا على أساس طائفي ..و أصبحت الطائفية متجزّرة في كل شيء ..لتجعل من الحلال حراما و من الحرام حلالاً في مكان اّخر .
لذلك ..قد يأتي أي أخ لبناني و يقول لك كلاما لم تسمع منه و لا حرف هنا ..و يكون مقتنع به تماما كما أنا مقتنع بكلامي ..ما أريد الإشارة له أخيرا ..أني و الله يعلم ..لم أتكلم يوما على أساس حزبي و لا طائفي و لا فئوي ..و الله على ما أقول شهيد ..
هذه رؤيتي و وجهة نظري ..و أنا شخص مجبول بمتابعة السياسة منذ صغري .
ـ عفوا نسيت أن أقول شيء ..الأستاذ فتحي يكن ..لم يستقيل و لم يقال من زعامة الحركة الإسلامية .. البارحة كان يغقد مؤتمرا صحفيا في مقر الحركة و كان وراءه كل علماء الحركة ..و هو ليس الوحيد كما تقول من علماء السنة الذي يقف مع المقاومة ..لو أني أحفظ أسمائهم جيدا الان ..لأتيت لك بنخبة علماء السنة في لبنان الذين يقفون قلبا و قالبا مع المقاومة ..و هناك حركة علماء سنة في بيروت تسمى ( الجبهة السنية لنصرة المقاومة ) و هي من علماء دين .. كما هناك المرابطون و حركة التوحيد الإسلامي التي يترأسها ابن الشيخ سعيد شعبان في طرابلس ..و هناك أبرز علماء صيدا و على رأسهم الشيخ الجليل ماهر حمود إمام مسجد القدس ..و هناك حركة الدعاة الإسلاميين في بيروت طريق الجدية تحديدا .أما ما تقصده أنت فهو الحركة الإسلامية المنشقة عن الإخوان المسلمين منذ سنوات طويلة و التي ليس لها حضور يذكر ..و قد كانت مع المقاومة حتى وقت قريب إلى أن جرى الإصطفاف المذهبي ..أما البقية الذين ضد المقاومة ..فهم بعض السلفيين المعروف عنهم التعصب ,..و بعض علماء السلطان ..الذين يميلون مع موازين القوى ..و أحيلك إلى قول الشيخ ماهر حمود على الجزيرة البارحة ( أن نخبة أهل السنة من علماء و سياسيين هم مع المقاومة و حزب الله و لم يروا منه يوما أي تعامل أو توجه طائفي ) .
ـ كل الإحترام لك أخي الكريم ..و أهلا و سهلا بك .

حـنــّا السكران يقول...

عزيز عيني ..

ما قلنا في سر إلهي ؟؟ ههه

صباح الورد

حـنــّا السكران يقول...

ماجدولين

صباح الورد

لبنان ان شاء الله سيظل بلد إشعاع حضاري ..رغم كل ما حصل و يحصل ..لبنان لا يموت ..لأن شعبه يخلق الجمال من لا شيء ..
لعن الله السياسة و السياسيين .

شكرا ماجدولين ..نوّرتي

حـنــّا السكران يقول...

تعقيب للأخ مسلم مصري :

أنا لا أدعوك لأن تكون مع حزب الله أو لا تكون ..أنا لست مع حزب و أطراف ..
إذا حصلت حرب أهلية لا سمح الله فأنا أدعوك لأن تكون ضد الجميع لأن الجميع سيخطئ ..
أما حين الحديث عن المقاومة ..فطبعا أنا أدعوك أن تكون مع المقاومة سواء في لبنان أو فلسطين أو العراق أو في أي مكان فيه ظلم و احتلال ,.و أنا أعرف أنك لست بحاجة لهذه الدعوة ..أعلم أنك معهم .
هذا هو مقصد كلامي حين قلته .

مسلم مصري يقول...

أخي العزيز جو وجهات نظرنا مختلفة وأنا احترم وجهة نظرك. وأنا أشكرك على التزامك بأدب الحوار وبخلقك العالي الذي ظهر جليا في كلامك وباهتمامك بالرد على ماكتبت. الحمد لله الأمور في لبنان هديت. يا رب ربنا يكتب لبلدكم وبلدنا كل خير.

شهيدة يقول...

سلام يا جو

كيفك؟ شو أخبارك؟

بعرف صرلي زمان ما تشرفت بزيارة مدونتك

بس شو بدنا نعمل أشغال أشغال أشغال

أول شي بحب اطمن على صحتك وسلامتك وسلامة كل القرايب عندك، ان شاء الله ما حدا صرلو شي

أكيد الحرب الأهلية مؤلمة، وبالرغم من انو اللي عم يصير عينة بسيطة جدا، لكن انا ولاني ما عشت الحرب الاهلية، حسيت انو الأحداث كتير عظيمة

ان شاء الله ما تطول الأزمة كتير
ونتوصل لحل ونقدر ناخد حقوقنا

تحياتي الك يا شريكي بالوطن :)

سلام

حـنــّا السكران يقول...

الأخ الكريم مسلم مصري

أهلا و سهلا بك في أي حوار و في كل وقت ..

الإختلاف في الرأي يجب ألا يتحول إلى خلاف شخصي و إهانات ..و أنت شخص محترم و تناقش باحترام كبير..لذلك أتشرّف بك في أي وقت.
تقديري و احترامي لك .

حـنــّا السكران يقول...

أهلااااا بشهيدة ..و الله زمان ..
أنا منيح الحمد لله و كل شي تمام ..و يا رب انتم كمان تكون بألف خير جميعا ..
انشالله خير يا شهيدة ..بعتقد حاليا على الأقل أكتر من اللي صار مارح يصير ..الله يستر من الجايي .
تحياتي يا شهيدة و نوّرتيني .

canary يقول...

حنا يا صديقى
اولا شكرا على سؤالك عنى ربنا يخليك ولا يحرمنى منك
ثانيا بقى الموضوع عندكو جابلى اكتئاب حاد
وهو اصلا موضوع كبير جدا عاوز مدة طويله اوى للنقاش فيه مينفعش اسيب تعليق على السريع كدة
الاهم بقى انى اطمن عليك واعرف انك بخير بعيد عن الخراب دة
بجد يا صديقى طمنى عليك فعلا
بالنسبه للاسم انا لما عملت سيرش لقيت اسامى كتير معرفتش اى واحد انت
خد اسمى وابعت انت اضافه هيكون اسهل
canary galal
بالنسبه لغيابى اهم اسبابه ان النت فصل ثانى اسبابه الحاله الهباب اللى شغلت كل قنوات الاخبار

مواطن مصري يقول...

كلام حلو اوي

micheal يقول...

لخص و أنجز و عبر ما يجيش بالصدور في سطور قليله
سيبتلك تعليقي ع لي بوست طويل العمر
ربنا معاكوا يا شعب لبنان و مع كل العرب في اللي بيشوفوه من أنظمتهم
تحياتي

حـنــّا السكران يقول...

أهلااا كناري

الحمدلله ع السلامة ..انا قلت البنت أكيد انخطفت أو جالها عريس و تزوجت فجأة و ما لحقت تطلع اون لاين و تـخبـّرنا هههه

نوّرت يا كناري.المهم انك بخير الحمد لله

حـنــّا السكران يقول...

مواطن مصري ..

أشكرك على المرور و على كلامك الجميل في البوست السابق و تعليقك هنا .
أهلا بك .

حـنــّا السكران يقول...

مايكل

لك وحشة يا باشا ..نوّرتني كعادتك.

ألف شكر

11