الجمعة، 7 أغسطس، 2009

الـفـنّ العربي و ضرورة الحـَجـْر الصحّي




لا أدري مـا هو سـرّ الإغـمـاءات و حـالات فـقـدان الـوعـي

الـثـابـتـة دائماً و أبـداً فـي حـفـلات فـلـتـة عصره وزمـانـه

الـمـُـغـنــّـي " تـامـر حـسـنـي " , فـأيـنـمـا حـلّ الـرجـل

و حـط ّ رحـال صـوتـه , يـسـقـط الـنـاس فـرادى و جـمـاعـات

( عـن الـنـسـاء أتـحـدّث ــ لا أدري إذا مـا كانـت الحالة قـد

طـالـت الـرجـال أيضاً ) . يـبدو أنّ لـلـرجـل قـدرة عـلـى إفـقـاد

الـنـاس وعـيـهـم , أكـثـر بكـثير من قـدرة الـغـازات السامّـة

على فـعـل ذلـك , و ربـمـا كـان حـضـور تـامـر أشـدّ فـتـكـاً

مـن انـفـلونـزا الخنازير التي تـرعـب الـبـشـريـة الاّن .

حـتـى فـي " حـلـب " !! حلب التي صـرّح كـلّ " عـتـاولـة "

الـفـن و الطرب العربي الأصيل عن قـلـقـهـم الـزائـد و خشيتهم

من الغناء أمام جمهورها ( السمّـيـع ) و الـذي لا يـرحـم نـظـراً

لـذائـقـتـه الـفـنـيـة الـرفـيـعـة جـداً , عـبـد الوهاب كان يـُعـبّـر

عن قـلـقه حين يذهب إلى حلب , عبد الحليم صـرّح بالفم الملاّن

أنـك ( إن أردت الـتـأكـّد من حقيقة نجاحك كـمـطـرب فـاذهب

إلى حلب و خـذ شهادة جمهورها ) . وديع الصافي كذلك الأمـر .

صـبـاح فـخـري ( و هو من أهل حلب ) و مـا أدراك مـا صباح

فخري , ذاك الـذي حين يشـدو تـرقـص حـجـارة حـلـب مـن

شـدة الـشـجـن و مـن جـمـال صـوتـه و قـدرتـه عـلـى الإطـراب .

حـتـى " أبـو وديـع " جـورج وسـّـوف و هـو واحـد مـن أكـثـر

فـنـانــّي الـعـرب الـرجـال شـهـرة و جـمـاهـيـريـّـة بـيـن الـشـبـاب

فـي الـسـنوات الـعـشـريـن الأخـيـرة .

كـلّ هـؤلاء و غـيرهـم كـثر , غـنــّوا في حـلـب و خـافـوا فـي

حـلـب , و خـرجـوا بـشـهـادات اعـتـزّوا بـهـا كـثـيـراً لأنّ

أهـل ( الـسـَـمـَع ) في حلب صـفــّـقـوا لـهـم , و كـلّ هـؤلاء

مـجـتـمـعـيـن لـم يـسـتـطـيـعـوا أن يـُـفـقـدوا أحـداً وعـيـه

فـي حـلـب ( و لا في غير حلب ) , لـكـنّ الصحف والنشرات

الـفـنـيـّة طـالـعـتـنـا فـي الأيـام الأخـيـرة بـأخـبـار الـحـفـلـة الـتـي

أحـيـاهـا تـامـر الأسـبـوع الماضي فـي تلك المدينة . و طـمـئـنـتـنـا

هـذه الـصـحـف بـأنّ الإسـفـاف و الـسـخـف و انـحـطـاط الـفنّ

العربي و أهـله الجدد لا يعرف الإستـثـنـاءات , لا حلب ولا غيرها .

فـجـمـهـور ( أ ُغـمـنْ عـلـيـّـا أغـمـَـنْ عـلـيـّـا ) الـذي يـُصاحـب

حسني أيـنـمـا ذهـب و يـخـصـّه وحـده عـلـى مـا يـبـدو , هـو

الشهادة الجديدة التي يـصـرّ هـذا الـمـغـنـّي أن يـحـوز عـلـيـها

كـي يـُثـبـت نـجـاحـه , فـي كـلّ مـكـان و زمـان .

إغـمـاءات , تـدافـع , سـواتـر حـديـديـة تـقـع , بـكـاء و نـواح

و عـويـل و صـراخ , فـتـيـات يـُـصـارعـن للإرتـمـاء فـوق

تـامـر و الـتـمـسـّح بـه و لـو عـلـى اّخـر نـفـس . هـذا ما حـدث

فـي حفلة حلب و مـا يحدث فـي كـلّ حـفـلات تـامـر حـسـنـي .

و الـثـابـت دائماً أيضاً أنّ حـرّاس ( تـمـّورة ) يـعـجـزون عـن

صـدّ المعجبات الـلـواتـي يـُـنـاضـلـن و يـُـقـاتـلـن بـضـراوة

لـلـوصـول إلى تـامـر و الـوقـوع تـحـت قـدمـيـه . بـيـنما

كـلـّي ثـقـة أنّ هـؤلاء الحرّاس الغلاظ قـادرون عـلـى صـدّ

كـتـيـبـة من الرجـال . لـكـنـهـم يـعـرفـون جـيـداً ( و لـديهم

الـتعـليمات الواضحة ) أنهم لـو مـنـعـوا تـلـك الـفـتـيـات

الـجـاهـزات لـلإغـمـاء مـع سـبـق الإصرار و الـترصـّد

( الإغماء الـمـدفـوع مـسـبـقـاً مثل بطاقات التلفون ) مـن

الـوصـول إلى تـامـر فـإن تـامـر نـفـسـه سـيـغـمـى عـلـيـه .

لانـحـطـاط الأمم أسـبـاب كـثـيـرة , أمـتـنـا بالـذات يـمـكـن

أن نـعـدّ عشرات الأسباب الوجـيـهـة لـتـراجـعـهـا و بـقـائـهـا

فـي ذيـل الأمـم , أسباب فكرية ثقافية و سياسية و اقتصادية

و دينية أيضاً ( طـائـفـية مذهـبـيـة ) . لـكـن إن أردت أن تـُـعـيـد

( الـعـَـدّ ) , أرجـو أن تـُضيف هـذه الظواهـر الغريبة و المخجلة

إلى الـقـائمة , حـتـى لـو صـنـّـفـتـهـا تـحـت بـاب ( أسـبـاب

مـقـرفـة ) . فـانـحـطـاط الـذوق الـعـام , الـفـنــّـي مـنـه عـلـى وجـه

الـخـصـوص هـو دلـيـل جـهـل و تـخـلـّـف , فـإذا كـان الـفـنّ مـراّة

الـشـعـوب , فـأيّ صـورة سـتـعـكـس تـلـك الـمـراّة , لـفـنـّانـيـن

يـُـفـضـّلـون أن يـســتـمـع إلـيـهـم جـمـهـورهـم مـن غـرفـة الإنـعـاش ؟

و أيّ جـمـهـور فـاقـد لـلـوعـي هـذا , الـذي سـيـعـطـي شـهـادات

لـهـؤلاء الـفـنـانـون , و سـيـسـمـو بالـفـنّ الـعـربـي إلـى الـمـكـانة

الـتـي يـسـتـحـقــّـهـا هـذا الـفـنّ ؟ . أم أنّ سـرّ نـجـاح هـؤلاء

الـدخـلاء عـلـى الـفـنّ , هـو وجـود جـمـهـور فـاقـد لـوعـيـه تـمـامـاً ؟

هـذه الأسـئـلـة يـجـب أن يـطـرحـهـا هـؤلاء عـلـى أنـفـسـهـم قـبـل

أن يـُـطـالـب جـمـهـور الـفـنّ الـعـربـي الأصـيـل و الـحـقـيـقـي

بالـحـجـر الـصـحـّـي عـلـى مـرضـى الـفـنّ هـؤلاء و عـلـى

جـمـهـورهـم .

لا أدري لـمـاذا لا تـسـتـغـلّ الحكومة المصرية ظاهرة تـامر

أفـنـدي , فـي بـحـوث و تـجـارب عـسـكـريـة , الـرجـل ثـروة

" حـكوميّة " عـظـيـمـة , يـمـكـن اسـتـخـدامـها في قـمـع

الـتـظـاهـرات بـدل الـغـاز الـمـسـيـل لـلـدمـوع أو الـرصـاص

الـمـطـاطـي .

عـيـب .. اسـتـحـوا بـقـى .




جـو غـانـم


نـُشر في " شام برس "


هناك 6 تعليقات:

بدراوى يقول...

ازيك يا جو
بقالى كثير مش بطل عليك

مقال هايل بجد

اشفيت غليلى يا رجل
فى اشباه الرجال الذين يسمونهم فنانين

بس فيه راجل ليه فيديو
بيقال انه طلع على المسرح و سجد لتامر
طبعاً اكيد هو بيسجد سجده شكر
لله ان مكنه من رؤية القديس
و الأسطورة تامر حسنى صاحب السيرة
العطنة
هههههههههههههههه

حـنــّا السكران يقول...

أهلاً يا أحمد

كيفك انت ؟

أيوه فعلاً أنا قرأت هالخبر , لكن بعد ما تمّ نشر المقال بموقع الجريدة , لذلك الجملة اللي بين هلالين عن الرجال كان مفروض تنشال .

الظاهر تامر صار ( زيوس ) . أو ( رع ) . لازم يقدموله القرابين كمان .

شي بيضحّك ..

jafra يقول...

سلا جو كيفك
هلا الظاهرة هاي انكشفت و صارت مفضوحة بعد فضايح الست هالة السرحان اللي كانت تستعرض فتيات لا يتغيرن ابدا خلال الشو تبعها و طلع معد البرنامج بجيب البنت ترقص و تتبهدل على 50 جنيه اظن انو معدي حفلات الاخ تامر ما بفرقوا كتير عن معدي برامج هالة اللي بستغلوا حاجة او سخف البعض ب 50 جنية بس انها توصل لحلب ؟
بس بردوا الموضوع موضوع مصاري
وحدة او تنتين بيغمى عليهم ووحدة من التدافع او الحر و اخرى بتتماشى مع الموضة
يعني لو كان رشدي اباظة اوكي بصدق بس تامر ليش يعني ؟

اشتقنا لحكياتك الحلوين
( شكلى حكيت كتير )

ماهرالشيال يقول...

العزيز جو تحياتي
ظاهرة تامر حسني فعلا تستحق دراسة سسيولوجية متعمقة لمعرفة أسباب هذا الهوس به من قبل بنات العرب ،فالشاب تامر الذي لم يلتفت جمهوره لكونه مزوراولكونه متهربا من أداء الخدمة العسكرية، صار أعجوبة الأعاجيب فمن حيث الوسامة ضرب الفتى بكل مقاييسها عرض الحائط ومن حيث جمال الروح وخفة الظل فالفتى بينه وبين هذه وتلك ما صنع الحداد ، وأرى أن انحطاط الذوق العام سبب لكنه ليس الوحيد ،فالترويج للقبح صار هو الأساس ..... يا أخي أقسم بالله أحسن حاجة في تامر إنه مقياس واضح لذوق البنات ، يعني لوشاب محترم أحب يرتبط ببنت لازم قبل أي حاجة يسألها الأول عن رأيها في تامر لو معجبة بيه يبقى هيوفر على نفسه كتير قوي ولو قالت له تامر ده زبالة يبقى يتوكل على الله .... شفت بقى إن المخلوق طلع له فايدة .خالص ودي

فتاه من الصعيد يقول...

ههههههههههههه

حتى انتم وصلتكم حمى تمووووره

بس انت موش فاهم ....... اصلا البنات المدفوعين الاجر مسبقا للغماء دول ...... احلى حاجه في حفله تامر شعر الصدر حسني ده

اصل صراحه الحفله موش بيبقى فيها حاجه تانيه تشجع الواحد يتفرج

وأن شاء الله الحكومه تستخدمه في القضاء على الناس كلها من الصدمه ...... بعد سماع اغانيه المفزعه البذيئه .... قليله الذوق والادب

مثابة alhaddadkhalefh يقول...

شكرا ومزيدا من الإبداع والتألق وإنها لثورة حنى النصر والتحرير من النهر إلى البحر ومن الجليل إلى النقب لا بل من المحيط إلى الخليج ومن الأسكندرونة إلى ميمولي

11